عالمية

بسبب تصريحاته المعادية للإسلام.. محكمة أوروبية تثبت حكما قضائيا ضد السياسي الفرنسي إريك زمور

طردت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان السياسي الفرنسي المتطرف، إريك زمور، ورفضت طعنه في إدانته على تصريحات معادية للإسلام.

ورفضت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان إريك زمور الذي طعن في إدانته بسبب تصريحات تستهدف المسلمين يوم الثلاثاء.

وأقرت إدانته من قبل العدالة الفرنسية بتهمة التحريض على التمييز والكراهية الدينية تجاه الجالية المسلمة. بعد تصريحات أدلى بها في فرنسا في عام 2016.

وترى المحكمة أن التدخل في ممارسة المدعي لحقه في حرية التعبير كان ضروريا في مجتمع ديمقراطي، من أجل حماية حقوق الآخرين، حسب الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

ويعتبر الأخير أن المحاكم الفرنسية بالتالي لم تنتهك حرية التعبير للمرشح في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

المصدر
روسيا اليوم عربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى