عالمية

المغرب يبدأ الاستعدادات لاستقبال السياح الإسرائيليين

يستعد العاملون في القطاع السياحي بالمغرب لاستقبال السياح الإسرائيليين، من خلال وضع خطط تناسب احتياجات رواد هذه السوق الجديدة، بعد قرار استئناف العلاقات بين البلدين في ديسمبر الماضي والاتفاق على إعادة تسيير الرحلات الجوية المباشرة.

ويتوقع مراقبون أن تستقبل المملكة مئات الآلاف من السياح الإسرائليين سنويا، من الراغبين في استكشاف التنوع الحضاري والمؤهلات السياحية التي يزخر بها المغرب.

واستجابة لاحتياجات السوق الإسرائيلية وسعيا وراء توفير أفضل الظروف لاستقبال سياح هذا البلد، ينكب العاملون بالمجال السياحي في المغرب على إعداد وتدريب مرشدين سياحيين يتحدثون العبرية، وأكثر إلماما بالثقافة اليهودية وتاريخ اليهود في المغرب.

وكانت شركة الطيران الإسرائليلة “يسرائير” قد أعلنت عزمها إطلاق أول خط مباشر بين تل أبيب ومراكش، بداية من 19 جويلية المقبل، بمعدل 5 رحلات في الأسبوع.

وقد أبدى العديد من المغاربة اليهود المقيمين في إسرائيل، الذين يقدر عددهم بأكثر من 800 ألف شخص، رغبتهم في قضاء عطلهم السنوية في المغرب، مباشرة بعد الإعلان عن خبر إطلاق الخط الجوي المباشر بين المغرب وإسرائيل، دون الحاجة للمرور عبر المطارات الأوروبية.

وتوقعت وزيرة السياحة المغربية نادية فتاح العلوي، أن يستقطب المغرب نحو 200 ألف سائح إسرائيلي سنويا، مقابل 50 ألف زائر كانت تسجل في السنوات السابقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى