عالمية

“الشمس الاصطناعية” التي طورتها الصين تبلغ 5 أضعاف حرارة الشمس لمدة 17 دقيقة كاملة

ذكرت صحيفة “ساوث تشاينا مورنينج بوست” في 1 جانفي 2022 أن “الشمس الاصطناعية”، وهي مفاعل نووي يسمى HL-2M Tokamak طورته الصين ويعمل منذ سبتمبر 2021، تم تسخينها لمدة 17 دقيقة بحرارة 70 مليون درجة مئوية.

استغرق بناء المفاعل أكثر من 14 عاماً ويمكنه نظرياً الوصول إلى درجات حرارة تزيد عن 200 مليون درجة، أي 13 مرة أكثر من الشمس. ويمكن لهذا المفاعل أن يؤمن احتياجات الصين الحالية من الطاقة مع تطوير طاقة مستدامة. في الواقع، من خلال محاكاة تفاعل الاندماج النووي الذي يمد الشمس الحقيقية بالطاقة، يأمل العلماء في خلق “طاقة نظيفة غير محدودة”.

وأجرى الباحثون مؤخراً اختبارات إضافية على المفاعل جعلت نظام التسخين الخاص به أكثر كفاءة و”استدامة” من أي وقت مضى. وعملت “الشمس الاصطناعية” لمدة 1056 ثانية، أو 17 دقيقة و36 ثانية، بحرارة 70 مليون درجة، وهي حرارة أكبر بخمس مرات من تلك السائدة في قلب الشمس الحقيقية.

وقال الباحث المسؤول عن التجربة الأخيرة كونغ شيانزو إن “العملية الأخيرة تضع أساساً علمياً وتجريبياً قوياً لتشغيل مفاعل الاندماج”.

وأنفقت الصين بالفعل حوالي 840 مليون يورو على المشروع. وبلغت “شمسها الاصطناعية” في ماي الماضي 120 مليون درجة مئوية لمدة 101 ثانية، ثم 160 مليون درجة مئوية لمدة 20 ثانية. الهدف الرئيسي الآن هو الحفاظ على درجة الحرارة فوق 100 مليون درجة لفترة طويلة.

المصدر
سكاي نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى