عالمية

إطلاق سراح الناشطة السعودية البارزة لجين الهذلول

أطلقت السلطات السعودية، ، أمس الأربعاء، سراح الناشطة لجين الهذلول، بعد نحو ثلاث سنوات في السجن وحملات مستمرة من أجل إطلاق سراحها، بحسب شقيقتها الناشطة علياء الهذلول.

ونشرت علياء صورة لشقيقتها لجين مع تغريدة تقول “بعد 1001 يوم في السجن، لجين في المنزل”.

وبدا على الهذلول النحول، لكنها ظهرت بابتسامة عريضة في الصورة.

وفي تغريدة أخرى قالت علياء “أحلى يوم في حياتي، لجين في المنزل”، وأضافت “فخورة بأخوتي جميعا”، وأكدت شقيقتهما الثالثة، لينا، الخبر بتغريدة بالانكليزية قالت فيها إنه تم الإفراج عن لجين مع صورة أخرى تبدو من اتصال فيديوي معها.

وكان من المفترض، بحسب تغريدات سابقة لعلياء الهذلول، أن يتم الإفراج عن لجين يوم الخميس.

واعتقلت الهذلول لأول مرة، عام 2014، بعد محاولتها دخول السعودية عبر منفذ بري مع الإمارات، لكنها لم تبق في الحبس سوى شهرين، بينما جاء اعتقالها الثاني قبل أسابيع من السماح للمرأة بقيادة السيارة في المملكة الخليجية الغنية، عام 2018.

وفي جانفي قضت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض بسجن الناشطة في الدفاع عن قضايا المرأة (31 عاما)، لمدة 5 أعوام و8 أشهر، بعد إدانتها بـ “التحريض على تغيير النظام” و”خدمة أطراف خارجية”، مع وقف التنفيذ لعامين و10 أشهر من العقوبة، ومهدت حينها بأن موعد الإفراج عنها سيكون بعد نحو شهرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock