عالمية

أوغندا : ارتفاع حصيلة ضحايا تدافع ليلة رأس السنة إلى 10 أشخاص

ذكرت جيسيكا ألوبو، نائبة الرئيس الأوغندي أن حصيلة ضحايا تدافع مركز التسوق خلال احتفالات العام الجديد بالعاصمة ارتفعت إلى 10 أشخاص.

وقالت جيسيكا ألوبو التي زارت موقع الحادث في كمبالا للصحفيين، إن شخصا توفي مساء الأحد متأثرا بجراحه بعد تدافع المئات في محاولة للخروج من مركز تسوق فريدوم سيتي من باب واحد عندما شجعهم مدير المكان على الخروج لمشاهدة الألعاب النارية.

وأوضحت نائبة الرئيس أن الحكومة ستدفع 1350 دولار لكل أسرة من أسر الضحايا لتساعد في تكاليف الدفن.

وأفادت الشرطة بأنها تحقق في كيفية دخولهم الفعالية، إذ كان يتعين على القصر الدخول برفقة بالغين، مشيرة إلى أن المنظمة لم تتبع الإرشادات.

من جانبه، ذكر المتحدث باسم الشرطة باتريك أونيانغو، أن منظمة الفعالية آبي مويسينغوزي، تواجه تهما بالقتل قبل مثولها أمام المحكمة.

يشار إلى أن الاحتفالات برأس السنة في أوغندا هذا العام كانت الأولى منذ 3 سنوات، بعد رفع القيود المفروضة لمكافحة جائحة “كوفيد-19 “، وغيرها من المشاكل الأمنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى