سياسية

رئيس الجمهورية يُجري جلسة عمل مع أنطوني بلينكن وزير الخارجية الأمريكي

أجرى رئيس الجمهورية قيس سعيّد، يوم الأربعاء 14 ديسمبر 2022 بمركز المؤتمرات بواشنطن، جلسة عمل مع أنطوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، وذلك في إطار مشاركة رئيس الدولة في قمة قادة الولايات المتحدة الأمريكية وإفريقيا.


وخُصّص هذا اللقاء لبيان حقيقة الأوضاع في تونس ودحض الإدعاءات والأراجيف التي تنشرها بعض الأطراف المعلومة بغرض الإساءة إلى صورة تونس في الخارج، ولإبراز، كذلك، أهمية تمكين الشعب التونسي صاحب السيادة من ممارسة حقه في التعبير بكل حرية عن إرادته عن طريق الانتخابات المبرمجة ليوم 17 ديسمبر الجاري.


كما كانت المحادثة مناسبة للتطرق إلى العلاقات التاريخية والمتينة بين تونس والولايات المتحدة الأمريكية ولما يتقاسمه البلدان من إيمان راسخ بقيم الديمقراطية واحترام حقوق الإنسان وضمان الحريات في إطار ما يكفله الدستور والقانون.


واستعرض رئيس الجمهورية، بالمناسبة، جملة التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي يواجهها الشعب التونسي في هذه الفترة. وقد جدّد وزير الخارجية الأمريكي، من جانبه، الإعراب عن استعداد بلاده لمواصلة دعم الاقتصاد التونسي لا سيما في ظلّ المستجدات الاقليمية والدولية الراهنة.


وتم الاتفاق، في ختام هذا اللقاء، على مواصلة العمل والتنسيق بين المسؤولين في البلدين لمتابعة جملة من ملفات الشراكة والتعاون الثنائي ومتعدد الأطراف في عدة مجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى