سياسية

الناطق باسم الحكومة : “هناك من غالط اتحاد الشغل وكذب عليه”

أكد نصر الدين النصيبي وزير التكوين المهني والتشغيل والناطق الرسمي باسم الحكومة اليوم الاربعاء 15 جوان 2022 أنه بحوزته نسخة من محضر اتفاق جلسة اللجنة العليا المشتركة بين اتحاد الشغل والحكومة (5+5) قال انه تضمن مراجعة المنشور عدد 20 الذي كان الاتحاد قد تحفظ عليه وايضا الاتفاق على استئناف المفاوضات حول قانون الوظيفة العمومية وقانون المؤسسات والمنشات العمومية وايضا الاتفاق على تطبيق اتفاق 6 فيفري 2021.

وأوضح حول هذه النقطة ان الحكومة اقترحت تقديم 25 بالمائة من المفعول المالي بداية من ماي 2022 مبينا ان ذلك يعني 140 مليون دينار مرسمة في قانون الميزانية لسنة 2022 مذكرا بان المفعول المالي لاتفاقيات 6 فيفري يقدر بـ1000 مليار.

وقال في هذا الاطار ” نحن لم نقل غير مستحق… لكن هناك من تعهد للاتحاد والدولة ليس لها اموال يعني انه غالط الاتحاد وكذب عليه ووعده بشيء وهو لا يملكه ثم رحل ونحن اليوم لا يمكننا المواصلة في سياسة الكذب والتسويف لانها توصلنا الى انعدام المصداقية وفقدان الثقة …..”

وابرز الوزير انه تم تسديد مبلغ 160 مليار من مجموع 1000 مليار بصفة فعلية وانه تم رصد مبلغ 140 مليارا من مبلغ الـ840 المتبقي لسنة 2022.

واضاف انه يتبقى مبلغ 700 مليار وان الحكومة اقترحت تخصيص 25 بالمائة منها لسنة 2023 على ان يتم اكمال الـ50 بالمائة المتبقية خلال سنة 2024 مبينا ان ذلك يعني تطبيق اتفاق 6 فيفري على 3 سنوات وهو ما يتناقض مع ما صرح به يوم امس صلاح الدين السالمي الامين العام المساعد للاتحاد والذي اكد ان الحكومة ترغب في الذهاب باتفاق 6 فيفري الى سنة 2029. .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى