سياسية

المنيهلة : رفع شعار “ارحل” في وجه نجيب الشابي وجوهر بن مبارك … وجبهة الخلاص تتهم “ميليشيات سعيد”

أفادنا مراسلنا رمزي بن سعيد بحدوث مناوشات بين قيادات جبهة الخلاص الوطني ومجموعة من المواطنين وذلك على أثر الوقفة الاحتجاجية التي نظمها الجبهة بالمنيهلة ، اليوم الأحد 8 جانفي 2023 ، لمطالبة رئيس الجمهورية بالرحيل والتنديد بالظروف الاقتصادية الصعبة ، وقد تدخل الأمن .

وقد تم رفع شعار “ارحال” في وجه قيادات جبهة الخلاص ، ومن بينهم أحمد نجيب الشابي وجوهر مبارك ، وفق ذات المصدر .

وتجدر الإشارة إلى أن جبهة الخلاص الوطني أصدرت منذ قليل بيانا استنكرت فيه ما اعتبرته “هجمة قام بها بضعة أنفار من ميلشيات قيس سعيد” على اجتماع عام للجبهة بجهة المنيهلة، مؤكدة استعمالهم العنف المادي واللفظي ضد قيادات الجبهة وانصارها.

واعتبرت الجبهة ان “هذا الأمر بات يهدد بجدية حرية العمل السياسي والحق في حرية الاجتماع والتعبير، ويؤكد مضي سلطة الانقلاب في سياساتها القمعية”، حسب نص البيان.

واضاف البيان انه ‘وعلى الرغم من محاولات السلطة السياسية منع اجتماع جبهة الخلاص الوطني بمنطقة المنيهلة، نجحت الجبهة في عقد اجتماعا جماهيريا وتبليغ رسالتها السياسية في مقاومة الانقلاب”.

كما حيّت الجبهة أهالي المنيهلة على حضورهم واحتضانهم لتحركاتها ودفاعهم عن قيم الحرية والعدالة الاجتماعية، وانجاحهم لهذا الاجتماع وتصديهم لما اسمته “ميليشيات الفاشية الداعمة للسلطة”.

هذا ودعت الجبهة عموم المواطنين والمواطنات الى المشاركة القوية في المسيرة التي قررت تنظيمها احياء لذكرى الثورة وللمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة وذلك يوم 14 جانفي 2023 على الساعة 11 صباحا، انطلاقا من ساحة الباساج ووصولا الى شارع الحبيب بورقيبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى