ثقافة

مشروع ”إدماج الأطفال ذوي طيف التّوحد” يتوّج بالجائزة الوطنية لحقوق الطفل بعنوان سنة 2021

أعلنت وزارة الأسرة و المرأة آمال في بيان اليوم الجمعة 13 جانفي 2023 عن إسناد الجائزة الوطنيّة لحقوق الطفل بعنوان سنة 2021 التي آلت إلى مشروع “إدماج الأطفال ذوي طيف التّوحد” للدكتور زهير بن تراديت.

وأفادت وزيرة الأسرة و المرأة امال بالحاج موسى أنّ المشروع المتوّج يتقاطع مع أهداف الوزارة ، ويؤكد الدور الفاعل للمسرح، على غرار سائر الأشكال التعبيرية الفنيّة الأخرى، كأداة لإدماج الأطفال ذوي طيف التوحّد والأطفال ذوي الاحتياجات الخصوصيّة، حيث أن العمل الفائز نجح في تكوين “مخبر إرادة لمسرح الإدماج” الذي يجمع عددا من الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وآخرون لا يحملون إعاقات ودمجهم في ورشة واحدة لاكتشاف مواهبهم واستنباط نصوص أعمال مسرحيّة متكاملة يشتركون في أدائها.

وبيّنت أنّ الوزارة أطلقت لأول مرّة في تونس في موفى سنة 2022 ” برنامجا نموذجيا لإدماج الأطفال ذوي طيف التّوحد ضمن مؤسّسات الطّفولة المبكّرة العمومية والخاصة تسنّى من خلاله دمج300 طفلا من ذوي طيف التوحّد باعتمادات تقدّر بـ 700 ألف دينار، مضيفة أنّ الوزارة أمضت للغرض سنة 2022 منشورا مشتركا مع وزارة الصحّة تكريسا لتوجهات وأهداف الاستراتيجية الوطنية متعددة القطاعات لتنمية الطفولة المبكرة.

وأضافت أنّ الوزارة تحرص على عدم التمييز وتكافؤ الفرض بين كل أطفال تونس وضمان حقهم في النفاذ إلى التربية ما قبل المدرسيّة خلال فترة المخطط التنموي 2023-2025 على الترفيع التدريجي في طاقة الاستيعاب السنوية لبرنامج “روضتنا في حومتنا” لتشمل 40 ألف من أبناء العائلات محدودة الدخل وإحداث 70 روضة أطفال عموميّة جديدة بعد أن شهدت سنة 2022 افتتاح 30 روضة عمومية دامجة بالمناطق ذات الأولوية بمختلف جهات البلاد.

وذكرت وزارة المرأة و الاسرة في البيان أن زهير بن تردايت صاحب مشروع “إدماج الأطفال ذوي طيف التّوحد” الفائز بالجائزة الوطنيّة لحقوق الطفل بعنوان سنة 2021 هو أستاذ جامعي متحصّل على الدّكتوراه في العلوم الثقافية ومختص في المسرح وفنون العرض من المعهد العالي للفنّ المسرحي بتونس، وهو مسرحيّ أخرج وألّف أكثر من 20 عملا مسرحيّا محترفا موجّها للأطفال حصل العديد منها على جوائز وطنية ودولية ونشر ثلاثة كتب و07 مقالات علميّة وعددا من المقالات في مجلات ثقافية وفنّية متخصّصة. وأدار مهرجانات كُبرى وأنجز تجارب مختلفة في مسرح الإدماج مع عدد من أطفال التّوحد وتمكّن صُحبة فريقه من عرض أعمال مسرحية بمشاركتهم وبطولتهم على الرّكح.
ودعت الوزيرة خلال هذا الموكب إلى الحرص على عرض الأعمال المسرحية المنجزة في إطار مشروع “إدماج الأطفال ذوي طيف التّوحد” بسائر المراكز المندمجة للشباب والطفولة ومركبات الطفولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى