ثقافة

افتتاح الدورة الخامسة مهرجان فيلمي الوثائقي الأول

انطلقت فعاليات المهرجان الدولي فيلمي الوثائقي الأول في دورته الخامسة بمدينة الثقافة بتونس وسط حضور إعلامي و لمحبي الفن السابع.

وقدم رئيس المهرجان فتحي السعيدي كلمة افتتاح وصف من خلالها الدورة الخامسة من المهرجان بالدورة المصغرة، بسبب نقص الأفلام المعروضة والتي تتمثل في 18 فيلم من 10 دول، كما تطرق الى غياب كل مخرجي الأفلام الوثائقية المشاركة بسبب نقص في التمويل.

 و قد عوض بعض المخرجين حضورهم بمداخلات عن بعد  توجهوا من خلالها الى جمهور المهرجان، بتقديم وتحليل أعمالهم  .

وقد تم اختيار أفلام وثائقية من مختلف دول العالم و تطرح قضايا و مواضيع متنوعة، وهي أفلام لم تشارك  في مهرجانات أخرى من قبل.

وتم خلال اليوم الأول من المهرجان عرض 5 أفلام وثائقية و هي فيلم “أصواتنا” من اسبانيا، فيلم “يونغاي” من البيرو، “رامبوي” من ايرلندا،  “وزن الثبات” من كوبا و “استمع الى سقوط الجدران من فرنسا”.

و سبق عروض الأفلام ورشة في تقنيات تحليل ونقد الأفلام الوثائقية تحت إشراف مدير المهرجان فتحي السعيدي.

وتتواصل عروض الأفلام المشاركة في المهرجان الى يوم 30 ديسمبر بالمكتبة السينمائية التونسية بمدينة الثقافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى