الأخبارمجتمع

إضراب عام بيومين في جرجيس

أقرّ الاتحاد المحلي للشغل بجرجيس لدى اجتماعه، اليوم السبت، تنفيذ إضراب عام محلي يومي 24 و25 نوفمبر الجاري، على أن يعرض القرار على المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بمدنين لاصدار برقية الاضراب، وفق ما أفاد به رئيس الاتحاد المحلي للشغل الهادي الحميدي وقال إن “التراجع عن قرار الاضراب ممكن إذا ما اتجهت الوضعية نحو الانفراج، وتحّول لجنة وزارية الى المنطقة وتفاعلها ايجابيا مع اهالي جرجيس في اتجاه كشف الحقيقة وطمأنتهم وانهاء معاناتهم”، حسب قوله.

ويأتي إقرار هذا الإضراب الثاني من نوعه منذ فاجعة غرق مركب الهجرة غير النظامية بجرجيس وما رافقتها من حراك اجتماعي كبير بعد ان تصاعدت وتيرة الاحتقان والاحتجاج بالمنطقة، وتجاهل الدولة لمطالبهم، واستعمال العنف ضدهم والذي وصفه رئيس الاتحاد المحلي للشغل بالمفرط وغير المبّرر، وأفضى إلى غلق المؤسسات التربوية ألبوابها اليوم حماية للتلاميذ من اي خطر، حسب قوله وأكد من جهة أخرى، على عودة الهدوء اليوم الى جرجيس بعد ليلة من المواجهات أسفرت عن ايقاف 17 شاّبا، أخلي اليوم سبيلهم والتعهد بعدم استعمال القوة والغاز المسيل للدموع، الا في حال حماية المؤسسات الأمنية والعامة من اي اعتداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى