سياسية

البرلمان يرفض مراسلة من حمة الهمامي تطالب بعدم تسمية الكتلة الجديدة بنفس اسم الكتلة السابقة ‘الجبهة الشعبية’

  رفض مكتب مجلس نواب الشعب المجتمع اليوم  التعاطي والتعامل مع رسالة خاصة موجهة من قبل الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي إلى رئيس البرلمان محمد الناصر للمطالبة برفض طلب مقدم من قبل الـ 9 نواب المستقيلين من الجبهة، تسمية الكتلة الجديدة بنفس اسم الكتلة السابق”الجبهة الشعبية”، حسب ما اكده عضو المكتب فيصل خليفة.

وأوضح فيصل خليفة أن مجلس النواب يتعامل مع كتل برلمانية ونواب لا مع رؤساء الأحزاب السياسية.

يشار إلى أن النظر في تكوين الكتلة الجديدة وتسميتها سيكون الاسبوع القادم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق