وطنية

مباشرة بعد العيد: الآلاف من الجزائرين يتوافدون على تونس

أكّد ممثل الديوان الوطني للسياحة بالجزائر، فؤاد الواد، أن عدد السیاح الجزائريین الذين قصدوا تونس منذ بداية السنة إلى غاية نھاية جويلیة الماضي بلغ عددھم أزيد من ملیون و357 ألف سائح من إجمالي 5 ملايین و46 ألف سائح.

ونقلت قناة البلاد الجزائرية عن فؤاد الواد قوله، إن عدد الجزائريین مرشح للارتفاع ھذه السنة لتصل إلى حدود 2 ملیون و800 ألف سائح، مضيفا ان ھناك عددا كبیرا من الجزائريین الذين شدوا الرحال مباشرة بعد عید الأضحي لقضاء عطلتھم الصیفیة في تونس وھذا ما سجلته المراكز الحدودية الشرقیة.

وإشار فؤاد الواد، إلى أن تونس سطرت برنامج خاص لاحتواء أزيد من 9 ملايین سائح من مختلف دول العالم، لافتا إلى أن حضور الجزائريین لا يزال في المرتبة الأولى بالنسبة لإجمالي عدد السیاح سواء للذين يرغبون في الاستجمام او الراغبین في العلاج.

كما أفاد بأنّ المراكز الحدودية عرفت طوابیر طويلة للسیارات التي تحمل ترقیما جزائريا مباشرة بعد عید الاضحى المبارك وأن عدد السیاح سیسجل أرقاما قیاسیة شھر أوت الجاري.
من جھة اخرى كشفت الأرقام أن الجزائريین في أعلى سلم قائمة الجنسیات التي تتوافد على تونس فولاية سوسة وحدھا بلغ عددھم في 6 أشھر الأخیرة 78550 سائحا، علما أن عدد السیاح الوافدين على المنطقة السیاحیة سوسة والقنطاوي بلغ خلال الفترة بین 21 و31 جويلیة 883.67 سائحا بزيادة تقدر بـ 3.1 بالمائة مقارنة بسنة 2018 ،وقد بلغ عدد اللیالي المقضاة في الفترة ذاتھا 075.391 لیلة أي بزيادة تقدر بـ 12 بالمائة عن السنة الماضیة.
ومنذ ثالث أيام العید تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورا لطوابیر من السیارات تحمل ترقیما جزائريا كانت في الانتظار أمام المركز الحدودي أم الطبول وحسب ما تم تناقله فإن طول الطابور بلغ 3 كلم.
مباشرة إثر انتھاء عید الأضحى المبارك سجلت المراكز الحدودية الجزائرية، في ولايات تبسة وسوق اھراس وخاصة الطارف، توافد الآلاف من السیاح الجزائريین الذين اختاروا منتصف شھر أوت بعد انقضاء عید الأضحى المبارك للتوجه لقضاء العطلة الصیفیة في المركبات السیاحیة التونسیة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق