كوروناوطنية

المهدية.. الدكتور سمير لحول يحذّر من ارتفاع اصابات ووفيات الكورونا جرّاء “لامبالاة” المواطنين

نبّه الدكتور سمير لحول، مدير الصحة الوقائية بالإدارة الجهوية للصحة بالمهدية، اليوم الأحد 27 سبتمبر 2020، إلى احتمال ارتفاع في عدد الإصابات والوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد، “جرّاء لامبالاة المواطنين وعدم التزامهم بإجراءات الوقاية”

ولفت المصدر إلى ما اعتبره “غياب الجدّية لدى أغلب المواطنين في حماية أنفسهم وذويهم عبر التباعد الجسدي واستعمال أدوات التعقيم والنظافة وعدم الحذر في المعاملات اليومية، خاصة بالفضاءات والمحلات المفتوحة للعموم”.
وحذّر من التطور العددي والنوعي للإصابات في ولاية المهدية والتي طالت 7 إطارات صحية، من بينها 5 بالمستشفى الجامعي الطاهر صفر (بقسم الأمراض الصدرية) وإصابتان بالمستشفى المحلي بالجم.
وقال مدير الصحة الوقائية إن البلاد تعيش المرحلة الثالثة من تطور الفيروس والتي قد تمتد إلى غاية منتصف أكتوبر المقبل، قبل بلوغ المرحلة الرابعة وهي الأخطر”، ملاحظا أنه “بالنظر إلى القدرات الاستشفائية المتواضعة ووصول العدوى إلى الطواقم الطبية، فضلا عن التسيب النسبي لدى المواطنين، فإن كل هذه العوامل قد تنبئ بتطور سيء لهذه الجائحة”.
وأضاف قوله: “في المرحلة الرابعة، لن نتحدث إلا عن أعداد الوفيات التي نرجو أن تكون قليلة، إذا تضافرت جهود السلطات المعنية ووعي المواطن والرفع من منسوب الحيطة والحذر”.
يُذكر أن ولاية المهدية، سجّلت اليوم الأحد، 27 إصابة جديدة بفيروس كورونا، من بينها 9 أعوان صحة (7 بمستشفى الطاهر صفر و2 بالمستشفى المحلي بالجم)، ليرتفع عدد الحالات الإيجابية في الجهة إلى 111 إصابة.
وبذلك يكون العدد الجملي للإصابات في المهدية، قد بلغ منذ 8 مارس 2020، تاريخ ظهور أول إصابة، 206 حالة، منها أربع وفيات و91 حالة شفاء.

وات

مقالات ذات صلة

إغلاق