وطنية

المنستير: في الاحتفال باليوم العالمي للسلحفاة البحرية إطلاق سلحفاة ضخمة الرأس بعد إنقاذها ومداواته

 أطلقت اليوم جمعية أزرقنا الكبير بالمنستير بالشراكة مع المعهد الوطني لعلوم وتكنولوجيا البحار فرع المنستير سلحفاة في عرض البحر على مستوى شاطئ القراعية بالمنستير بعد معالجتها وذلك ضمن برنامجها للاحتفال باليوم العالمي للتنوع البيولوجي الموافق ليوم 22 ماي واليوم العالمي للسلحفاة البحرية الموافق ليوم 23 ماي وفق ما ذكره لصحفية (وات) رئيس جمعية أزرقنا الكبير أحمد السوقي.

وأوضح السوقي أنّ السلحفاة التي أعيدت اليوم إلى محيطها الطبيعي هي من نوع السلحفاة ضخمة الرأس التي تعشش في تونس ويبلغ طول قوقعتها حوالي 54 سنتيمترا ويتراوح عمرها بين 12 و15 سنة، مؤكداضرورة حماية السلاحف البحرية للمحافظة على التوازن البيئي والتنوع البيولوجي في تونس وفي البحر الأبيض المتوسط وفي العالم قاطبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق