وطنية

الداخلية ستبذل قصارى جهدها لضمان حق أبنائها الذين لم يدرجوا بقائمة شهداء وجرحى الثورة

قال الناطق الرسمي باسم وزارة الداخليّة خالد الحيّوني “إنّ الوزارة ستبذل قصارى جهدها لضمان حقّ أبناء المؤسّسة الأمنية من الشهداء والجرحى والذين لم يتمّ إدراجهم بالقائمة الأولية للشهداء والجرحى التي نشرتها مؤخّرا الهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الأساسية على موقعها الرسمي”.

وبيّن في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم السبت أنّ وزارة الداخلية وحال توصّلها بالقائمة التي لم تتضمّن أسماء أبنائها من الشهداء والجرحى سارعت بتوجيه طلب إلى رئيس الهيئة العليا لحقوق الإنسان والحريات الأساسية بصفته رئيس لجنة شهداء الثورة ومُصابيها، لعقد جلسة عاجلة في الغرض مع وفد من الوزارة بهدف تلافي النقص الحاصل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق