الأخباروطنية

الطاهري : “خطاب الاتحاد واضح ولا يتلون كالحرباء”

قال الأمين العام المساعد للإتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري ، أن ”خطاب الإتحاد واضح ولا يتلون كالحرباء ، وأن تعيين وزير الداخلية الجديد لا يعني له أن حكومة الشاهد لم تعد فاشلة وغير مقبولة” .

واعتبر الطاهري ، في تصريح لجريدة المغرب في عددها الصادر اليوم الثلاثاء 31 جويلية 2018 ، أن عناصر فشل الحكومة مازالت قائمة وشروط التغيير الجذري للحكومة كاملة ، مازالت قائمة هي الأخرى ، إضافة إلى أن الأزمة مازالت ستتعقد أكثر ، حسب قوله .

وأكد أن مبادئ الإتحاد ثابتة وخطابه واضح ، وأن موقفه لم يتغير والإتحاد لم يدخل في تعيين وزير الداخلية الجديد ولا في منحه الثقة من عدمها ، فهي مسألة قد اختارها رئيس الحكومة والأحزاب السياسية ، وكل طرف عليه بتحمل مسؤوليته في هذا التعيين .

وبين الطاهري أن الوضع السياسي في تونس متعفن وظروف جلسة منح الثقة لوزير الداخلية الجديد هشام الفوراتي أكدت هذا ، مشددا على عدم تغير الوضع ، رغم الاتفاق الأخير الممضى بين الحكومة والاتحاد ، الذي اعتبره اتفاق جاء في إطار مسار اجتماعي ولا يحل قضية سياسية .

كما أكد أن موقف الإتحاد لم يتغير والشروط التي تؤكد فشل الحكومة مازالت قائمة الذات ، والأوضاع الاقتصادية والاجتماعية مازالت متردية رغم الأرقام والمؤشرات التي قدمها التي قدمها رئيس الحكومة خلال جلسة منح الثقة والتي كذبها عدة أطراف أثبتت أنه يقوم بمغالطة الشعب التونسي ، حسب تعبيره .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق