عالمية

بسبب أزمة كورونا : القضاء الفرنسي يحقق مع وزراء سابقين من بينهم رئيس الحكومة إدوارد فيليب

شرع القضاء الفرنسي، ناية الأسبوع، في التحقيق حول إدارة أزمة فيروس كورونا في البلاد.

ويشمل التحقيق، وفق وكالة فرانس برس، رئيس الحكومة المعفى من مهامه بموجب التعديل الحكومي إدوارد فيليب ووزيري الصحة السابقين أوليفيه فيران وأنييس بوزان.

وأشارت وكالة فرانس برس إلى أنه جرى تقديم 90 شكوى أمام محكمة العدل الجمهورية المختصة في النظر في جرائم وتجاوزات يرتكبها أعضاء الحكومة. نظر في 53 من بينها، وقبلت تسع منها، مضيفة أنالنائب العام سيتقدم بالشكاوى أمام لجنة التحقيق التابعة إلى المحكمة، وهي ستتولى التحقيقات.

وأرفقت الشكاوى التسع بتهمة واحدة هي “الامتناع عن مكافحة كارثة”، بحق فيليب وبوزان وفيران، وفق بيان النائب العام.

يذكر أن أنييس بوزان كنت قد ترأست وزارة الصحة حتى منتصف فيفري الفارط، حين استقالت لخوض المنافسة على منصب رئاسة بلدية العاصمة باريس. وظل فيليب وفيران في منصبيهما حتى استقالة الحكومة صباح أول أمس الجمعة.

وبدأ تقديم الشكاوى أمام محكمة العدل الجمهورية بعد أيام من إقرار قيود مكافحة كوفيد-19 منتصف مارس الماضي، ومصدرها مواطنون وأطباء وجمعيات وحتى موقوفون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق