عالمية

الجزائر: 11 شابًا يضربون سارق متجر بالعصي حتى الموت

أوقفت الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بمنطقة أولاد منديل في مدينة الدويرة غرب الجزائر العاصمة، 11 شابًا تتراوح أعمارهم ما بين ما بين 24 -36 عامًا، أظهرت التحقيقات تورطهم في ضرب سارق متجر بالعصي حتى الموت.

وتم تقديم جميع الموقوفين، أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة القليعة بتهمة جناية القتل العمد، مع استعمال أداة تعذيب، وجريمة تشهير ومساس بحرية الأشخاص، حيث تم إيداع 6 أشخاص منهم للحبس، فيما أخضع الخمسة الآخرون للرقابة القضائية.

وأصدرت خلية الايصال بالمجموعة الإقليمية للدرك الوطني بالجزائر بيانًا حول الحادث، حيث أوضحت فيه وفقاً لصحيفة الخبر الجزائرية، تمكنها من فك ملابسات جريمة قتل شاب جراء تلقيه طعنات وضربات عنيفة عبر مختلف أنحاء جسده بواسطة عصى، ليفارق الحياة، بعد مكوثه يومين تحت العناية المركزة بالمستشفى.

وجاء في البيان: ”أن 11 شخصًا انهالوا على الضحية ضربًا بواسطة عصي بعد تكبيله وتجريده من ثيابه، وذلك بعد الاشتباه فيه باقتراف سرقة محل تجاري بمشاركة شخصين آخرين تم توقيفهما لاحقًا وتقديمهما أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة القليعة، والذي أمر بإيداعهما الحبس لارتكابهم جناية تكوين جمعية أشرار والسرقة الموصوفة“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق