الأخبارعالمية

إيران : ”الخمر المغشوش” ينهي حياة عشرات الأشخاص

وصل عدد الوفيات في الأسابيع الستة الأخيرة في إيران إلى 84 شخصا ، إضافة إلى أكثر من 959 حالة تسمم ، جراء استهلاكهم خمرًا مغشوشا ، على الرغم من العقوبات المشددة لشرب الخمر في البلاد ، والتي قد تصل عقوبتها إلى الجلد والغرامة والسجن .

ووفقا لوزارة الصحة الإيرانية ، فحالات التسمم ”غير عادية مطلقا” ، حيث إن هذه هي المرة الأولى التي تفاجئ فيها الجهات الصحية بموجة عارمة من التسمم بالكحول .

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة ، إيراج هاريرشي ، إن السبب الرئيس وراء هذه الحالات هو تناول الميثانول السام بدلاً من الإيثانول الموجود في المشروبات الكحولية العادية ، مشيرا إلى أن 305 أشخاص يعالجون من أضرار في الكلى ، كما يعاني آخرون من مشكلات في النظر .

وحدثت معظم حالات التسمم في محافظة البورز شمال طهران ، حيث توفي 3 أشخاص إثر التسمم بخمر مغشوش ، فيما أكد مهرداد بابايي رئيس أجهزة الطوارئ في المدينة تسمم 25 شخصا في أقل من 72 ساعة ، مشيرًا إلى إمكانية ارتفاع الحصيلة .

وفي منطقة خراسان شمال شرق البلاد ، قال رئيس الشرطة علي رضا مظاهري لوكالة “إرنا” الرسمية ، إن 3 من الأشخاص الـ 25 ، الذين تسمموا في الأيام العشرة الأخيرة ، قد توفوا ، فيما داهمت الشرطة موقعا لتقطير الكحول وأوقفت 31 شخصا .

ورغم العقوبات المشددة التي تفرضها السلطات على تناول الكحول في إيران منذ عام 1979 ، إلا أن استهلاك الكحول المهرب لا يزال منتشرا ، ويعاقب من يخرقون قانون الكحول بالغرامة أو الجلد أو السجن ، ورغم ذلك فالمشروبات الكحولية المهربة منتشرة بشكل كبير يجلبها التجار بشكل غير قانوني .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق