الوطن القبليوطن قبلي

مركز اصطياف وترفيه الاطفال بالحمامات سيقتصر على استقبال 50 % فقط من روّاده هذه الصائفة

افاد، اليوم الأحد 12 جويلية 2020، مدير عام الطفولة، شكري معتوق، أن مركز اصطياف وترفيه الاطفال بالحمّامات، التابع لوزارة المراة والاسرة والطفولة، سيقتصر هذه الصّائفة على استقبال 50 بالمائة، فقط، من عدد الاطفال الذين تعود على استقبالهم سنويا.

واوضح معتوق أنّ هذا المركز المختص بالاصطياف لفائدة الطفال مكفولي الدّولة وفاقدي السّند والاطفال المكفولين بنظام نصف الاقامة (بالوسط الطبيعي)، يستقبل سنويا 1500 طفل مقسّمين على 13 دورة.

واكد ان اتخاذ الوزارة لمثل هذا الاجراء، جاء مراعاة للبروتوكول الصحي المتعلق بمكافحة فيروس كورونا المستجد وضمانا للحدّ المطلوب من التباعد الجسدي حماية للاطفال ولسلامتهم

واشار المتحدث الى أنّ هذه السنة، عرفت تراجعا في عدد الحجوزات للاصطياف بهذا المركز خصوصا بالنسبة للاطفال المتواجدين بالوسط الطبيعي، اي المقيمين مع عائلاتهم، مبرزا في هذا الصدد اهمية النشاط الصيفي بما يحويه من تفاعلات و ديناميكية، تساهم في بناء شخصية الطفل ودفع اندماجه الايجابي ضمن المجموعات

يذكر انّ العدد الجملي للاطفال مكفولي الدولة وفاقدي السند يصل الى زهاء 400 طفل، وهم يقيمون بالمراكز المندمجة، في حين يبلغ عدد الاطفال المكفولين بنظام نصف الاقامة اي بالوسط الطبيعي لدى عائلاتهم نحو 5 آلاف طفل.

وتوفر وزارة المراة والاسرة والطفولة وكبار سن لهؤلاء الاطفال (الوسط الطبيعي ) الخدمات النهارية المتمثلة، اساسا، في الدعم المدرسي والاحاطة النفسية والرعاية التربوية الى جانب دعم مادي يتمثل في اللّباس والأدوات المدرسية والاكلة بالاضافة الى خدمات التنشيط التربوي والاجتماعي والترفيهي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق