الأخباروطنية

وزير الشؤون الخارجية يشرف على افتتاح مؤتمر جمعية النموذج التونسي للأمم المتحدة

قال وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي أن اهتمام الشباب التونسي بالقضايا الاقليمية والدولية وانخراطه في الشأن العام الوطني والمشاركة فيه يعكس درجة كبيرة من المسؤولية ووعيا عميقا بالتحديات الراهنة والمستقبلية التي تواجهها بلادنا، جاء ذلك في افتتاح الدورة العاشرة لمؤتمر جمعية النموذج التونسي للأمم المتحدة امس الجمعة بقصر النجمة الزهراء بسيدي بوسعيد.

كما ابرز الوزير الأهمية المتزايدة التي توليها منظمة الأمم المتحدة للشباب، مذكرا بإحداث خطة مبعوث خاص للامين العام للمنظمة مكلف بهذه الفئة وبتطوير الآليات التي تعزز مشاركتها في مختلف البرامج الاممية في ضوء الدور الهام الذي يمكن أن يضطلع به الشباب في تنفيذ خطة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030 .

مقالات ذات صلة

Live
إغلاق