متفرقات

العالم على موعد مع ظاهرة فلكية الشهر القادم

توقع عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، إبراهيم الجروان، أن يحدث كسوف كلي للشمس في الثاني من جويلية المقبل، لافتا إلى أن الدول العربية لن تشاهده.

وأضاف الجروان أن ذروة الكسوف الكلي للشمس سيكون في تمام الساعة 19:23 بتوقيت غرينيتش، لافتا إلى أن الأنحاء الغربية من أميركا الجنوبية وجنوب المحيط الهادي ستشاهده، وفق ما ذكر موقع صحيفة “الإمارات اليوم”.

وأوضح أن الكسوف الشمسي هو “حجب قرص القمر لقرص الشمس بشكل مؤقت على مناطق محدودة من الأرض، يستمر لبضعة دقائق، وذلك لوجود القمر بين الأرض والشمس مع بداية الشهر القمري”.

وأشار إلى أنه سيتبع ذلك خسوف جزئي للقمر (بنسبة 66 في المائة) يوم 16 جوان 2019، يصل ذروته الساعة 21:30 بتوقيت غرينيتش، وسيكون من الممكن مشاهدته في معظم أنحاء الوطن العربي.

ونوه الجروان إلى أن الخسوف القمري هو “حجب الأرض لأشّعة الشمس من السقوط مباشرة على قرص القمر بشكل مؤقت، ويراه كل من يشاهد القمر وقت الخسوف، وذلك لوجود الأرض بين القمر والشمس في منتصف الشهر القمري”.

مقالات ذات صلة

إغلاق