سياسية

النهضة “تستهجن الإساءات المتكررة والمتعمّدة” لعبد الفتاح مورو

عبّر المكتب التنفيذي لحركة النهضة ، في بيان له اليوم الجمعة 1 مارس 2019 ، عن استهجانه “الإساءات المتعمّدة والمتكرّرة لنائب رئيس مجلس نواب الشعب ، عبد الفتاح مورو ، الذي يمثل علامة تونسية فارقة في المسؤولية والتواضع والإنفتاح والإعتدال” ، حسب بيان صادر اليوم الجمعة عن المكتب التنفيذي للحركة، المجتمع أمس الخميس .

كما جاء في البيان أن هذه الحملات لن تزيد مورو ، إلا “إصرارا على أداء واجبه الوطني والنيابي والإجتماعي” . وذلك على خلفية اتهامه من قبل النائبة عن التيار الديمقراطي سامية عبو ، بـ”الانحياز لحركة النهضة وبث الفتنة والفرقة بين التونسيين” ، خلال الجلسة العامة ليوم الخميس 21 فيفري 2019 ، والتي خصصت لمناقشة مشروع قانون رياض ومحاضن الأطفال .

وعلى صعيد آخر لفتت حركة النهضة النظر إلى “أهمية الترفّق بتجربة الحكم المحلّي ، وتوفير كل المناخات المناسبة لتطوّرها ونجاحها في تحقيق الأهداف المنوطة بعهدتها” ، داعية إلى “تحييد المجالس المُنتخبة ، عن التجاذبات السياسيّة في هذه السنة الإنتخابية ، والحرص على تشريكها وحُسن تأطيرها مركزيا وجهويا ، واحترام كل الإجراءات والتراتيب القانونية والإدارية المتعلقة بشفافية عمليات الإنتداب والتشغيل ، في كل المستويات والقطاعات” .

وفي سياق متصل دعت الحركة إلى “التريّث في اتخاذ كل القرارات المتعلقة بالمجالس البلدية والمتداخلة مع صلاحيات المجلس الأعلى للجماعات المحلية ، إلى حين تركيز هذا المجلس ، وذلك احتراما للمؤسسات التي ستفرزها والتي وقع إقرارها صلب المجلة” .

ومن ناحية أخرى عبّر المكتب التنفيذي لحركة النهضة عن “الإعنزاز بالذكرى الثالثة لملحمة بن قردان والتي تم ، تخليدا لها ، اعتبار يوم 7 مارس من كل سنة ، يوما وطنيا للإنتصار على الإرهاب” .

المصدر
وات
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق