اقتصادالأخبار

خرباش : واقع أزمة الحليب والبيض … الأسباب والحلول (تسجيل)

قال مساعد رئيس الإتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري والمكلف بالعلاقات العامة والإعلام أنيس خرباش ، في حوار لراديو ماد في برنامج “ميدي ماد” ، الجمعة 12 أكتوبر 2018 ، إن أزمة الحليب ليست جديدة وتحدثنا عنها منذ ماي 2016 ، مؤكدا أن الإرادة السياسية للتدخل لإنقاذ القطاع غائبة تماما .

وأضاف أنه في السنوات السابقة حققت تونس اكتفائها الذاتي من الحليب ولكن مع غلاء الأعلاف التي يتم توريد أكثر من 90 من مكوناتها من الخارج وارتفاع تكلفة الإنتاج وتهريب القطيع ساهم في تراجع الإنتاج الوطني ، وفق تقديره .

كما أكد أن تكلفة الإنتاج مرتفعة جدا والفلاح يعاني ، مشددا على ضرورة تدخل الدولة لدعم القطاع ، مضيفا أن الاتحاد ليس ضد التوريد  ولكن ضد دعم الحليب المورد والقضاء على الإنتاج الوطني ، وفق تعبيره .

وفي ذات السياق قال خرباش “في الأصل ليس هناك أزمة في قطاع الحليب ونقص قدر بـ12 أو 13 بالمائة ، لكن المضاربة والاحتكار هي السبب الرئيسي في ظهور هذه الأزمة ، والدليل على هذا توفر كل مشتقات الحليب في السوق” .

وشدد على انه في حال لم تتحرك الحكومة ولم تتم مراجعة المنظومة فإن الفلاح سيضطر لتفويت في القطيع بالبيع ، مطالبا بضرورة مراجعة سعل الحليب عند الإنتاج بما يغطي تكلفة الإنتاج على الأقل ، والمقدرة بـ1100 مليم حاليا .

وفي سياق أخر ، قال مساعد رئيس الإتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري والمكلف بالعلاقات العامة والإعلام أنيس خرباش إن أزمة البيض مرتبطة كذلك بارتفاع تكلفة الإنتاج وعدم التدخل للحد من غلاء الأعلاف ، وفق تعبيره .

الوسوم

مقالات ذات صلة

Live
إغلاق