وطنية

نقابة المؤسسات الصيدلانية تؤكد ضرورة ضمان حصول المرضى على حلول صحية مبتكرة

نظمت اليوم الجمعة 19 جويلية 2019، نقابة المؤسسات الصيدلانية للتجديد والبحث ” سفير” ندوة بعنوان ” مهمة من أجل الجميع والجميع من أجل المريض” لتقديم مشاريعها وأعمالها المبتكرة في مجال الصيدلة في تونس.

وأكد رئيس النقابة خالد اللواتي، أن الهدف الأساسي لتنظيم هذه الندوة يتمثل في ضمان نفاذ التونسيين إلى الحلول الصحية المبتكرة لافتا إلى أن آليات توفير الأدوية المبتكرة في تونس تمثل العائق الرئيس لتزويد سوق الدواء التونسية.

وأشار في هذا السياق أن المنظمة النقابية تعمل بالتنسيق مع نظيراتها من خلال عقد سلسلة من اللقاءات مع مسؤولين بوزارة الصحة من أجل توفير هذه الوسائل لقطاع صناعة الأدوية.

وفيما يتعلق بالاجراءات التي عملت النقابة على تجسيدها في اطار مشاريعها أكد المسؤول، أن المنظمة بدأت اعتماد الرقمنة على المستوى الإداري لتكون على نفس الخط مع السياسة الصحية العالمية، مشيرا، إلى أنها انخرطت أيضا في مشاريع للتعاون مع نظيراتها من الغرف النقابية الوطنية والدولية.

من جهته، أكد مؤسس ” سفير” شكري الجربي، عقب اللقاء أنه يتعين على تونس الاستثمار في البحوث السريرية التي تمكن من تحقيق نسبة 50 بالمائة من حاجيات سوق الأدوية في تونس بما يوازي اعتمادات مالية 300 مليون دينار في وقت يبذل فيه الفاعلون في القطاع الصيدلاني جهودا هامة لتجاوز الصعوبات في المجال.

جدير بالتذكير، أن نقابة “سفير” التي تم احداثها منذ 2011 تضم حاليا 18مؤسسة تنشط في القطاع الصيدلاني.

مقالات ذات صلة

إغلاق