الأخباروطنية

الشاهد : أيادي الحكومة مفتوحة للحوار والنقاش (فيديو)

انطلقت ظهر اليوم الخميس 28 جوان 2018 ، المفاوضات الاجتماعية في القطاع العام والوظيفة العمومية، في جلسة بقصر الحكومة بالقصبة جمعت بين وفد عن الحكومة ووفد عن المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل .

وقال رئيس الحكومة يوسف الشاهد في كلمة مقتضبة ألقاها في افتتاح هذه الجلسة التفاوضية وتم نشرها على الصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة عبر موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك”، إن هذه الجلسة هي خطوة ايجابية في اتجاه مواصلة الحوار الاجتماعي برغبة صادقة وبتغليب المصلحة الوطنية على كل مصلحة أخرى”، منوها بعودة الاتحاد العام التونسي للشغل للمفاوضات.

وأضاف إن أيادي الحكومة مفتوحة للحوار والنقاش الذي يعد السبيل الوحيد لخروج تونس من كل أزمة عاشتها، مبرزا الدور الأساسي للشركاء الاجتماعيين في بناء الديمقراطية الاجتماعية التي تطمح لها تونس.

وأكد أن الحكومة تتقاسم مع الاتحاد العام التونسي للشغل هاجس توفير وتطوير المكاسب الاجتماعية في تونس التي تحققت منذ الاستقلال والدولة الوطنية وعبر النضالات الاجتماعية، وتسعى منذ توليها مسؤولية تسيير دواليب الدولة ورغم الظرف الصعب للمالية العمومية والوضعية الاقتصادية الحرجة تطوير هذه المكاسب.

ولفت في هذا السياق إلى بعض الإجراءات التي تم اتخاذها لفائدة الطبقات الضعيفة على غرار مراجعة السلم الضريبي والترفيع في منحة العائلات المعوزة وسحبها على 35 ألف عائلة إضافية فضلا عن إقرار النقل المجاني للتلاميذ المنحدرين من عائلات معوزة.

.

الكلمة الإفتتاحية لرئيس الحكومة يوسف الشاهد في جلسة انطلاق المفاوضات الإجتماعية بين الحكومة و الإتحاد العام التونسي للشغل

Publiée par ‎Présidence du Gouvernement Tunisien – رئاسة الحكومة التونسية‎ sur Jeudi 28 juin 2018

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق