عالمية

قتلى في صفوف الشرطة الكينية بعد تفجير قرب الحدود الصومالية

أدى انفجار عبوة ناسفة مزروعة على حافة طريق إلى مقتل العديد من عناصر الشرطة الكينية، الذين كانوا داخل مركبة حراسة بالقرب من الحدود مع الصومال.

وأكد مصدر لوكالة “أسوشيتد برس” أن “السيارة كانت تقل نحو 13 ضابطا، وكانوا يلاحقون متطرفين خطفوا جنودا في الاحتياط”، موضحا أن “10 ضباط على الأقل قتلوا”.

وكانت الشرطة الكينية أعلنت الجمعة، أن متطرفين أطلقوا الرصاص في وسط بلدة واجير (شمال شرق)، واختطفوا 3 من جنود الاحتياط.

وفي سياق متصل، تسبب تفجير قنبلة اليوم بالقرب من نقطة تفتيش أمنية أمام البرلمان الصومالي في العاصمة مقديشو، بمقتل 8 أشخاص وإصابة 16 آخرين.

يذكر أن جماعة “الشباب” الصومالية تستهدف غالبا قوات أمن كينية، بعدما نشرت كينيا قوات في الصومال عام 2011.

مقالات ذات صلة

إغلاق